Politics & Social Sciences

View as Grid List
per page
Set Descending Direction

1 Item

  1. العمل التطوعي - آفاق وتطلعات

    " العمل التطوعي آقاق وتطلعات هذا الكتاب في ضوء الاهتمام العالمي أصبح العمل التطوعي مجالا حيويا للأنشطة الاجتماعية والثقافية والاقتصادية، و أحد أدوات تفاعل أفراد المجتمع مع الدولة والمجتمع بشكل عام، وزرع الحس الوطني والإنساني في جو من التنسيق المتبادل، الذي يضمن الاستقرار والازدهار والتكامل، والاستفادة من كل طاقات المجتمع، بما ينعكس على نموه وتقدمه. على الرغم من ذلك، فلا يزال العمل التطوعي في بلادنا العربية الإسلامية دون الطموحات، حيث إن نظامه تقليدي متواضع الأهداف، متدني الإنجازات، قليل المشاركة، مما يتطلب اعادة صياغة خطاب ثقافة التطوع، بما يكفل التأثير على أفراد المجتمع، ويدفعهم جميعا إلى الانخراط في العمل التطوعي. لقد أصبح لزاما علينا الاهتمام بالتطوع ونشر ثقافته، وسن التشريعات والأنظمة، ووضع الآليات والإجراءات التي تدعمه، وتمكن من الاستفادة المثلى من المتطوعين، وتحديد واجباتهم وحقوقهم، مع إكسابهم المهارات والخبرات المطلوبة لنجاحه، وبلوغ أهدافه، لكونه جزءا لا يتجزأ من العملية التنموية، وتعبير عن ديناميكية العلاقة بين أفراد المجتمع والجهات الحكومية المسؤولة. لقد أصبح العمل التطوعي معيارا لمدى رقي المجتمع، ووعي أفراده وإنسانيته، التي تظهر الحرص على رعاية المصالح العامة والخاصة، والشعور بمعاناة الآخرين، وحاجاتهم، ومشكلاتهم، والتفاعل معها من قبل أفراد المجتمع ومؤسساته، وفق القيم والأخلاق التي تعمل على ضوئها برامج التطوع. إن العمل التطوعي ركيزة أساسية في تنمية المواطنة لدى أفراد المجتمع، وإزالة الفوارق الاجتماعية بينهم، وحفظ كرامة الإنسان، وتنقية روحه، مما قد يلوثها من مطامع ذاتية، وهو ما يتوافق مع مقاصد الإسلام من التطوع، ويعبر عن أصالة العمل التطوعي في مجتمعاتنا العربية. وبالرغم من أن العمل التطوعي يمثل أحد ركائز الدولة الحديثة، فإن الواقع الحالي يشير إلى غياب ثقافة العمل التطوعي، وقلة الوعي بأهميته، ولذلك فإن تنمية ثقافة العمل التطوعي، وتنظيمه، وبناء مؤسساته، أصبحت مطلبا من متطلبات الحياة المعاصرة، وبخاصة في ظل العديد من التحديات والمشكلات، التي تواجه المجتمعات الإنسانية في العصر الحاضر. "
    MP-226-6900432
    SAR 46.00
View as Grid List
per page
Set Descending Direction

1 Item